تخريج دفعة جديدة من طلاب البرنامج الماليزي بـ "طب طنطا"

شهد الدكتور مجدي سبع رئيس جامعة طنطا ، اليوم الثلاثاء ، تخريج دفعة جديدة من طلاب البرنامج الماليزي بكلية الطب ، وذلك بمشاركة الدكتور الرفاعي مبارك نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب ، والدكتور أحمد غنيم عميد الكلية ، ومحمد حنيف بن عبد الرحمن سفير ماليزيا بالقاهرة.

وفي كلمته قدم الدكتور مجدي سبع ، التهنئة للطلاب الماليزيين بمناسبة تخرجهم ، مطالباً إياهم أن يكونو خير سفراء لمصر ولجامعة طنطا في بلدهم الأم ماليزيا وأن يكوني على تواصل دائم مع كليتهم لصقل خبراتهم ومهاراتهم العلمية والعملية ، مؤكداً أن جامعة طنطا دائماً تفتح أبوابها للطلاب الوافدين للدراسة بكلياتها والاستفادة من علم وخبرة اساتذتها.

ومن جانبه أعرب الدكتور الرفاعي مبارك ، عن سعادته بمشاركة الطلاب الماليزيين احتفالهم بتخرجهم من كلية الطب ، مشيراً إلى دور البرنامج الماليزي في دعم العلاقة والتعاون العلمي والثقافي بين ماليزيا وجمهورية مصر العربية بما يؤكد رسالة جامعة طنطا كمنارة لنشر العلم والمعرفة.

شارك في الاحتفالية الدكتور وليد سامي وكيل الكلية لشئون التعليم والطلاب ، والدكتورة سحر هزاع وكيل الكلية لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة ، والدكتورة أمل أبو العلا المنسق الأكاديمي للبرنامج الماليزي ، وايزال بن أنوال المستشار التعليمي بسفارة ماليزيا بالقاهرة ، وجمع من الأساتذة وأعضاء هيئة التدريس والهيئة المعاونة والطلاب ، حيث تم تكريم الطلاب الماليزيين وتوزيع شهادات التقدير عليهم والتقاط بعض الصور التذكارية.